يمكننا القتال بأنفسنا

الشيخ أسامة الرفاعي رئيس المجلس الإسلامي السوري، قال:

في مقابلة حصرية مع وكالة الأناضول للأنباء (AA)،

دعا فضيلته لتقديم كافة أشكال الدعم للثورة السورية.

” المعارضة لا تحتاج لتجنيد المقاتلين الأجانب في قتالهم ضد نظام بشار الأسد في سوريا”.

وقال:” انه هناك الشباب السوريين المتحمسون بما فيه الكفاية لخدمة والدفاع عن ثورتهم”

  مضيفا “أن الأجانب الذين انضموا إلى الفصائل المتطرفة في سوريا تحولوا إلى عبء على الشعب السوري مثل النظام نفسه”.

وحذر من أن أكبر مانع لانتصار المعارضة السورية هو “الانقسام والاقتتال الداخلي بين جماعات المعارضة”.

وأكد رئيس المجلس الإسلامي السوري أن الجماعات المعارضة لن تخرج منتصره”ما لم تتوحد كل الفصائل تحت مظلة واحدة”.

ويعتقد أن المجموعة الإرهابية داعش هي نتاج أجهزة مخابرات أجنبية وأن إيران الشيعية من تقوم بتأجيج الطائفية في المنطقة.

وقال “على الرغم من أن القيادة الإيرانية تميل إلى تجنب استخدام الخطابات الطائفية، أفعالها طائفية بحتة فإيران من أشد المؤيدين لنظام بشار الأسد في سوريا. وأنه على مدى السنوات الخمس الماضية، القوات الإيرانية وجنبا إلى جنب مع جماعة حزب الله الشيعية في لبنان، كانت تقاتل إلى جانب قوات النظام في سوريا.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *